محبي الرياضة
اهلا وسهلا بزوارنا الكرام يشرفنا ان تطلعوا على محتويات هذا الموقع
ويشرفنا التسجيل والمشاركة في كتابة المواضيع يازوارنا الكرام


راينا صحيح يحتمل الخطا , رايكم خطا يحتمل الصواب
 
الرئيسيةاليوميةاخبار سريعةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء

http://le-monde1.yoo7.com/f21-montada في هذه الجهة يمكن التعبير عن رايك
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
مستشار الامير - 813
 
admine - 623
 
هشام - 47
 
bibs2091 - 31
 
مروان الجزائري - 9
 
حمزة ميسي - 4
 
الشماخ - 3
 
zerguit - 2
 
المدير العام احلى فله - 2
 
عاشق البرشة - 1
 
تصويت
هل تحب المنتخب الوطني الجزائري رغم الخسارة ؟
احبه دائما
38%
 38% [ 3 ]
عندما يربح
38%
 38% [ 3 ]
لا احبه ابدا
13%
 13% [ 1 ]
لا اشجع المنتخب اصلا
13%
 13% [ 1 ]
مجموع عدد الأصوات : 8
المواضيع الأخيرة
» مركز الإعتمادات العربي (خدمة مميزة)
من طرف zerguit الأربعاء نوفمبر 09, 2011 4:05 pm

» قالة كرانيكار من تدريب منتخب مونتينيغرو
من طرف admine الجمعة سبتمبر 09, 2011 12:23 pm

» يوفنتوس يفتتح ملعبه الخاص بتعادل
من طرف admine الجمعة سبتمبر 09, 2011 12:21 pm

» ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه أمام لاتسيو
من طرف admine الجمعة سبتمبر 09, 2011 12:19 pm

» مساحات اعلانية رياضية
من طرف عاشق البرشة الخميس سبتمبر 08, 2011 1:15 am


شاطر | 
 

 السد يبحث عن نقطة التأهل للدور الثاني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admine
المدير
المدير
avatar

الرياضة المفضلة : كرة القدم
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 623
نقاط حياته : 2147486628
دواء الحياة : 6
تاريخ التسجيل : 23/08/2010
العمر : 19

بطاقة الشخصية
هل الجزائر ستصعد الى المنديال 2014 : نعم(بفضل بن شيخة)

مُساهمةموضوع: السد يبحث عن نقطة التأهل للدور الثاني   الإثنين مايو 02, 2011 2:53 pm



















تبدو
الفرصة متاحة أمام السد القطري للتأهل إلى الدور الثاني من دوري أبطال
آسيا لكرة القدم عندما يستضيف الاستقلال الإيراني الثلاثاء في الجولة
الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية.

ويلعب الأربعاء النصر السعودي مع باختاكور الاوزبكي ضمن المجموعة ذاتها.

يتصدر السد ترتيب المجموعة برصيد 8 نقاط، يليه النصر وله 5 نقاط، مقابل 4 نقاط لكل من الاستقلال وباختاكور.

يحتاج السد للفوز أو حتى التعادل فقط لإعلان تأهله إلى الدور الثاني بغض النظر عن نتيجته في الجولة الأخيرة مع باختاكور.

السد في وضع جيد من الناحيتين
المعنوية والفنية وهو مؤهل للفوز وحسم بطاقة التأهل، وان كانت المهمة ليست
سهلة كون المباراة بمثابة الفرصة الأخيرة للفريق الإيراني للتأهل، ما يجعل
المباراة صعبة للفريقين.

ويأمل الاستقلال في المقابل في العودة بالنقاط الثلاث وإبقاء آماله قائمة في التأهل حتى الجولة الأخيرة.

بدوره يتطلع الوحدة الإماراتي
إلى تحقيق فوزه الأول وإحياء آماله في نيل البطاقة الثانية عن المجموعة
الثالثة عندما يحل ضيفاً على بونيودكور الاوزبكستاني في طشقند.

ويحل أيضاً الاتحاد السعودي الضامن تأهله إلى الدور الثاني ضيفاً على بيروزي الإيراني في المجموعة ذاتها.

يتصدر الاتحاد الترتيب برصيد 10 نقاط، يليه بونيودكور وله خمس نقاط، ثم الوحدة بثلاث نقاط، ويأتي بيروزي رابعاً وأخيراً بنقطتين.

المباراة تكتسب أهمية استثنائية
للفريق الإماراتي لأن خسارته ستعني خروجه رسمياً من دائرة المنافسة على
البطاقة الثانية، في حين أن بونيودكور يبحث في الوقت ذاته عن الفوز الذي
سيضعه على مشارف التأهل إذ سيرفع رصيده إلى ثماني نقاط.

يعرف الفريقان بعضهما البعض
جيداً، فهما يلتقيان للمرة الرابعة في البطولة، حيث سبق أن تعادلا 1-1 في
أبو ظبي في ذهاب النسخة الحالية، في حين فاز بونيودكور مرتين في الموسم
الماضي (2-1 و4-1).

بدوره، يمر بونيودكور بحالة
معنوية جيدة بعد صعوده إلى صدارة الدوري الاوزبكستاني اثر فوزه على انديغان
3-1 في 25 نيسان/ابريل الماضي رافعاً رصيده إلى 19 نقطة بفارق نقطتين عن
ناساف الثاني.

كما يأمل بيروزي في تحقيق الفوز
على الاتحاد مستفيداً من إقامة المباراة على أرضه وبين جمهوره عله يقلب
المعادلة ويدخل طرفا قويا في المنافسة على البطاقة الثانية للتأهل.

ويسعى الإمارات الإماراتي إلى
مواصلة نتائجه الجيدة على أرضه عندما يستضيف ذوب اهان الإيراني في رأس
الخيمة، في حين يستضيف الشباب السعودي الريان القطري ضمن منافسات المجموعة
الرابعة.

يتصدر ذوب آهان ترتيب المجموعة برصيد 10 نقاط، أمام الإمارات (6) والشباب (5) والريان (نقطة).

حقق الإمارات، الذي يلعب في
دوري الدرجة الأولى (الدرجة الثانية سابقاً) ويشارك في البطولة للمرة
الأولى، مفاجأتين من العيار الثقيل عندما فاز في ملعبه على الريان 2-صفر
والشباب و2-1، ليحتل المركز الثاني برصيد 6 نقاط.

ويعرف الإمارات جيداً أن فوزه
على ذوب آهان قد يضعه على مشارف الدور الثاني، لذلك لن يألوا جهداً في
تحقيق الهدف الذي يسعى إليه، خصوصاً أن الفريق الإيراني تجاوزه بصعوبة
بالغة 2-1 في أصفهان.

من جهته، يريد ذوب آهان الخروج بنقطة على الأقل التي ستؤهله رسمياً إلى الدور الثاني.

قدم ذوب اهان نفسه بقوة في المجموعة التي يتصدرها برصيد 10 نقاط بعدما حقق 3 انتصارات وتعادل سلبي كان مع الشباب.

وفي المباراة الثانية، يتطلع
الشباب إلى الفوز للحفاظ على آماله في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل
للدور الثاني عندما يستضيف الريان في الرياض.

ويتعين على الشباب الفوز ولا
شيء سواه ما يؤكد صعوبة موقف الشباب في المجموعة لأن فوزه سيرفع رصيده إلى
ثماني نقاط وسينتزع المركز الثاني من الإمارات في حال خسارة الأخير أمام
ذوب آهان لتكون الجولة الختامية حاسمة لتحديد الفريق الذي سيرافق الأخير
إلى الدور الثاني.

يعاني الشباب من ضعف في العمق
الدفاعي في حال عدم مشاركة البرازيلي مارسيلو تفاريس حيث سيتأثر الشق
الدفاعي بغيابه وان كانت مشاركته واردة، ويفتقد هذا الخط التجانس بين
لاعبيه في ظل تغيير متوسط الدفاع باستمرار بمشاركة نايف القاضي أو وليد عبد
ربه أو الكويتي مساعد نداً إلى جانب تفاريس الذي غاب عن مواجهة الفريق في
الدوري المحلي أمام الوحدة.

في المقابل، فإن الريان يدخل
المباراة بآمال ضعيفة جداً في المنافسة إذ يقبع في ذيل الترتيب بنقطة واحدة
من تعادله مع الشباب في الجولة الأولى قبل أن يلقى ثلاث هزائم متتالية
لاحقاً.

ويخوض شونبوك الكوري الجنوبي
بطل 2006 اختباراً صعباً عندما يحل ضيفاً على شاندونغ ليونينغ الصيني في
الجولة الخامسة من منافسات المجموعة السابعة.

ويتصدر شونبوك ترتيب المجموعة
برصيد تسع نقاط، بفارق ثلاث نقاط أمام شاندونغ الثاني، وفوزه سيضعه في
الدور الثاني بغض النظر عن نتيجته في الجولة الأخيرة، وسيجعله يضمن صدارة
المجموعة أيضاً.

ويحل سيريزو اوساكا الياباني
الثلاث بست نقاط ضيفاً على اريما الاندونيسي الأخير بنقطة واحدة في مباراة
سهلة بالنسبة إلى الأول الذي يسعى إلى خطف النقاط الثلاث للمزاحمة بقوة على
إحدى بطاقتي التأهل في الجولة الأخيرة.

وفي المجموعة الثامنة، يلتقي كاشيما انتلرز الياباني مع شنغهاي شينهوا الصيني، وسوون سامسونغ الياباني مع سيدني الاسترالي.

يتصدر سوون الترتيب برصيد ست نقاط بفارق الأهداف أمام كاشيما، ويأتي سيدني ثالثاً بخمس نقاط، وشنغهاي أخيراً بنقطتين.

يذكر أن الفائز باللقب سيمثل القارة الآسيوية في كأس العالم للأندية المقررة باليابان في كانون الأول/ديسمبر.

وكانت الفرق العربية فازت
بالنسخات الثلاث الأولى عبر العين الإماراتي (2003) والاتحاد السعودي (2004
و2005)، ثم انتقلت السيطرة إلى شرق القارة عبر شونبوك الكوري الجنوبي
(2006)، واوراوا رد دايموندز الياباني (2007)، وبقيت في اليابان عبر غامبا
اوساكا (2008)، قبل أن يعيدها بوهانغ ستيلرز إلى كوريا الجنوبية في 2009،
ثم خلفه مواطنه سيونغنام ايلهوا العام الماضي.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sport15.yoo7.com
 
السد يبحث عن نقطة التأهل للدور الثاني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محبي الرياضة :: الدوريات المشهورة :: الخطر القطري و اليمني و الخيال السعودي-
انتقل الى: